كونميبول يطلب عدم الاستدعاء الدولي للاعبي ريفر وبوكا


آخر تحديث: November 8, 2018, 12:22 am


أحوال البلاد

طالب اتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية (كونميبول)، الاتحادات الوطنية الأعضاء فيه، بعدم استدعاء لاعبي ريفر بليت وبوكا جونيورز، لجولة المباريات الدولية المقررة خلال الأيام المقبلة.

يأتي ذلك رغبة في منح الفريقين الفرصة لأفضل استعداد ممكن، للمواجهة المرتقبة بينهما، في نهائي بطولة كأس ليبرتادوريس.

ويلتقي الفريقان ذهابا يوم السبت المقبل، على ملعب بوكا جونيورز، ثم يلعبان إيابا في 24 تشرين ثان/نوفمبر الحالي، على ملعب ريفر بليت.

وذكر الكونميبول، في خطاب كشف عنه الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، على صفحته بموقع "تويتر": "طلبنا ألا تستدعي الاتحادات الأعضاء لاعبين من ريفر بليت وبوكا جونيورز، لنضمن تكافؤ الفرص في النهائي".

وكان مسؤولو كل من الفريقين أعربوا عن قلقهم من استدعاء اللاعبين الفريقين للمشاركة مع منتخبات بلادهم، خاصة منتخبي الأرجنتين وأوروجواي.

ويخوض المنتخب الأرجنتيني مباراتين وديتين على ملعبه أمام نظيره المكسيكي، في 16 و20 تشرين ثان/نوفمبر الحالي، فيما يحل منتخب أوروجواي ضيفا على نظيريه البرازيلي والفرنسي في نفس اليومين.

وأعلن الاتحاد الأرجنتيني للعبة في الأيام الماضية، أن ليونيل سكالوني مدرب منتخب التانجو، عليه أن يتعامل مع مباراتي المكسيك بدون لاعبي ريفر بليت وبوكا جونيورز.

ويبدو أن الكونميبول وجه نفس الطلب إلى اتحاد كرة القدم في أوروجواي.

ولهذا ، لم يستدع أوسكار تاباريز المدير الفني لمنتخب أوروجواي، كل من كاميلو مايادا مدافع ريفر بليت وناهيتان نانديز لاعب خط وسط بوكا جونيورز.

ويضم ريفر بليت وبوكا جونيورز بين صفوفهما لاعبين من كولومبيا، ولكن المنتخب الكولومبي لم يتفق على خوض مباريات ودية في جولة المباريات الدولية المقررة منتصف هذا الشهر.