أوراق العمر


آخر تحديث: November 7, 2018, 9:37 pm


أحوال البلاد
بقلم: خالد مصطفى بيطار

.
ضيَّعتُ أمنيتي في زحمةِ الطُّرقِ 
. . . . . ما كنتُ أحسَبُها ضرباً مِنَ الحَمَقِ
.
قَد صُنتُها زمناً ، في القلبِ مَسكَنُها
. . . . . وكم قرأتُ عليـــها سورةَ الفـَلَــقِ
.
تُسامِرُالنفسَ ذِكراها وقَد خَطَرَت
. . . . وما رَسمتُ سِواها في سما أفقي
.
فيَستَبيحُ كياني سيفُ أعيُنِها
. . . . ويأسِر القلبَ سَهمُ اللَّحظِ في الحدَقِ 
.
شَكوتُ أمري لها والرَّكبُ مُرتَحِلٌ
. . . . . قالت : فؤادي الذي تَهواهُ لم يفِقِ
.
وما عَلِمتُ بِأنَّ العُمرَ يَسبِقُني
. . . . . وقَد تَساقَطَ مِن أفنــانــِهِ وَرَقـي
.
ورحتُ أنظُرُ في المرآةِ أسألها
. . . . . رّدِّي عليَّ شَبابَ الشَّعرِ والعُنُقِ
.
وأمسَحُ الصّدرَ في كَفي فيُشعِرني 
. . . . . أنَّ الفؤاد بِهِ فيضُ من الألَـــــقِ
.
فَهَلْ أصَدِّقُ أفناني التي عَرِيَت
. . . . . أمِ الفؤاد الذي يأبى على قَلَقي
.