حين بكت


آخر تحديث: November 7, 2018, 9:10 pm


أحوال البلاد

ترقد فيء على احدى اسرة مستشفى الامراض العصبية نتيجة لحدوث نوبات صرع شديدة قادتها الى تشنجات عصبية متلاحقة .. وفيء امراة في العقد الثالث من عمرها بيضاء البشرة ضعيفة البنية جميلة الوجه ..الا ان المرض انهكها فاصبح وجهها شاحب باهت .. اسفل عيناها الجميلتان يكسو بشرتها سواد طفيف .. بجوار سريرها الابيض تجلس والدتها .. امراءة شابة لاتكبر عن ابنتها كثيرا بيضاء جميلة الملامح ويظهرعلى وجهها وميض من حزن عميق .. وعيناها .. تتحرك يمنة ويسرى قلقة على ماآل اليه وضع ابنتها الصحي .. اخذ تنظر الى ابنتها وشريط الذكريات يعود بها الى زمن بعيد .. الى حيث كانت ابنتها طفلة تدرس في المرحلة الابتدائية .. يومها اخبروها زميلاتها بانها سقطت امامهم وماحدث لها تشنجات فسرها بعضهم بانه نوع من انواع السحر . واخرين فسروها انه مس من جن ..ذهبوا بها الى عدة مشايخ .. ومامن سبيل .
. كبرت فيء .. وفي احدى السهرات العائلية تقابلت معه .. ثائر شاب في قرب الثلاثين وكانت حينها ابنة العشرون .. اعجب بها بل جن جنونه بها واخذ يسال اخواته عنها .. من هذه الفتاة وابنة من؟ .. وكان حينها يبحث عن فتاة يقترن بها .. تقدم لخطبتها فحدثه والدها بكل صدق : ياولدى كل اب يحب ان يقترن بابنته شاب وسيم متعلم مثلك ولكن هذا لايمنع ان اضع بين يدك واقع ابنتي ولك ان تختار اما الاقتران بها او تبحث عن فتاة اخرى .. ابنتي مصابة بمرض الصرع .. تاتيها نوبات صرع بين فترة واخرى . فاجاب .. ياعمي لايمكن لمثلي الا ان يختار الاقتران بها لانها ابنة عائلة كريمة وابنة فاضلة .. ابنتك ستكون امانة ساسعى لعلاجها اثناء بعثتي الدراسية في احدى الدول الاروبية .. المهم ان تبارك لنا هذا الزواج .. تزوجها وبارك الاب زواجهم وبارك الله لهم وذهبت معه وكانت في قمة السعادة .. وفي تلك الفترة عاشت معه اجمل ايام حياتها ..بل لم تصبها الا نوبات بسيطة وتم عرضها الى مجموعة من الاطباء وجميعهم اكدوا ان حالتها ستستمر الا انه يمكن تخفيف حدة النوبات التي تصيبها .. فخاب امله بل ان احدهم اخبره انها قد تنجب له طفل مصاب بهذا المرض .. صدم بهذه النتائج ..وقرر اعادتها الى وطنها وايام وارسل خلفها ورقة الطلاق .فاقت من شريط ذكرياتها والدموع تسح من وجنتيها واخذت ترمق ابنتها بحزن عميق ..استيقضت فيء من نومها واخذت تنظر الى امها في ذهول .. صدقيني ياامي حتى هذه اللحظة لااصدق .. اقسم اني عشت معه اجمل ايام حياتي .. لقد كان يضيء اصابعه العشر لي ليحاول اسعادي .. اجمل كلمات ..همسات .. لمسات .. كان يغدقها علي .. الذي يؤلمني انني لااستطيع ان اتذكر يوما تعيسا يجعلني اضعه مبرر لانسى حبي له ..لااتصوره الاذلك الملاك .. الذي ظهر في الارض ليحملني ويطيربي وباحلامي وبحبي لاعلى سماء .. ولكنه اليوم اسقطني من يديه لانزل الى الدرك الاسفل من الارض .. انا لست تلك الانسانة العادية التي تستطيع ان تنسى وتعود للحياة من جديد .. انا احمل هم مرضي ونوبات الصرع التي زادت بسبب الظروف النفسية التي اعيشها من جراء طلاقي ..انا منذ صغري وانا والحياة في عذاب .. عشت ايام مؤلمة وحزينة بسبب ظروف طلاقك من ابي .. وتزوجتي .. وتزوج ابي من بعدك .. وتزوجت وطلقت دون ذنب مني فقط لاني مريضة.. وعشت مع اخي .. والذي للاسف لم يراعي ظروف مرضي .. حتى انه لمرات عديدة تعرض لي بالضرب وكنت الجا الى والد زوجي الذي كان دائما يغدق علي بحنانه والذي غضب جدا لطلاقي .. امي لماذا كل ذلك يحصل لي ..انا مؤمنة احافظ على كل الواجبات والفروض التي اوجبها علي ديني .. ربتت امها على كتفها وقالت لها : المؤمن مبتلى .. فان صبر ظفر بالجنة .. انشاء الله تكون من نصيبك ومن نصيب كل مبتلى مثلك .. . ايام عديدة وزادت نوبات الصرع عليها.. فلم تستطع المقاومة واغمضت عينيها ولم ترى السعادة الا ايام عاشتها مع من احبت والتي مالبثت ان انتهت نهاية درامية دون ذنب منها يذكر وفارقت الحياه فيء .وبكتها الحياة بعد ان بكت فيء الحياة .
نبيل خليل الكويتي