آيزنكوت يحذر من انفجار أمني في الضفة


آخر تحديث: September 21, 2018, 8:41 am


أحوال البلاد

حذّر رئيس جيش الاحتلال غادي آيزنكوت، المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابينيت)، من "تصاعد احتمالات اندلاع أعمال عنف في الضفة الغربية"، نتيجة الإجراءات الأميركية والقرارات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وفقًا لما أوردته القناة الثانية سابقًا.

وقال آيزنكوت، في عرضه لتقييم جيش الاحتلال الإسرائيلي للأوضاع في الضفة الغربية المحتلة، خلال نقاش "الكابينيت"، إن "احتمالات تفجر الوضع في الضفة تتراوح بين 60 إلى 80%".

واعتبر آيزنكوت أنه "إذا اندلعت أعمال عنف فستكون أكثر شدة من تلك التي في غزة، في ظل الحاجة لنشر قوات كبيرة في الضفة، وفي ظل اختلاف طبيعة الاحتكاك مع المواطنين الفلسطينيين فيها".

وجاءت تقديرات الجيش التي عبّر عنها آيزنكوت، "في ظل الظروف الإشكالية الحالية، خاصة الصدام بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والقيادة الفلسطينية، والإجراءات الدبلوماسية والمالية والسياسية التي اتخذتها الإدارة الأميركية مؤخرا".