البرغوثي: جرائم القتل التي يرتكبها جنود الاحتلال بدم بارد تجاوزت كل الحدود ويجب أن يحاسبوا عليها


آخر تحديث: September 19, 2018, 7:11 pm


أحوال البلاد

ادان الدكتور مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية جرائم القتل التي يرتكبها جنود الاحتلال بدم بارد بحق الشباب الفلسطيني والتي ارتقى على اثرها 6 شهداء منذ صباح امس الثلاثاء.

وطالب البرغوثي بمحاسبة المسؤولين الاسرائيليين على الجرائم التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني وجرهم الى محكمة الجنايات الدولية كمجرمي حرب.

وقال البرغوثي ان استشهاد الشاب محمد زغلول الريماوي بالضرب المبرح من قبل جنود الاحتلال أثناء اعتقاله جريمة يندى لها الجبين وتعد جريمة بشعة في كل الاعراف الانسانية.

واضاف البرغوثي ان الانفلات في ارتكاب الجرائم وصل مستوى غير مسبوق ويدلل على شعور جنود الجيش الاسرائيلي انهم فوق كل مسائلة و لا يخضعوا لأي قانون و شجعتهم على ذلك قرارات المحاكم الاسرائيلية التي برئت الجنود من جرائم سابقة و مثبتة بشكل قاطع.

كما ادان البرغوثي اعتداء جنود الاحتلال على حراس المسجد الأقصى، معتبرا أن اقتحام الاحتلال للمسجد الأقصى والاعتداء على المصلين وحراس المسجد جريمة وانتهاك لدور العبادة يجب ان يعاقي كل من يرتكبها.

ودعا البرغوثي أبناء الشعب الفلسطيني لشد الرحال الى المسجد الأقصى وحمايته من اعتداءات الاحتلال ومحاولات تهويده.