هكذا تتحكّم الهرمونات بنومكِ


آخر تحديث: September 13, 2018, 3:14 pm


أحوال البلاد

تشير الدراسات إلى أن النساء عموماً يواجهن صعوبات في النوم والاستغراق به أكثر من الرجال، وخلف اضطرابات نوم النساء قائمة طويلة من الأسباب، على رأسها التغيّرات الهرمونية في الجسم، خاصة تلك التي تحدث بسبب الدورة الشهرية، أو انقطاع الطمث.

على سبيل المثال، فإن تغيير درجة حرارة جسم المرأة خلال الحيض، يؤدي إلى اضطرابات في النوم، حيث ترتفع درجة حرارة الجسم طول اليوم، بينما تصل إلى أدنى درجة ليلاً خلال النوم. ووفقاً للأبحاث، فإن الكثير من النساء يعانين من اضطراب النوم خلال الأسبوع الذي يسبق الدورة الشهرية، مقارنة بالأوقات الأخرى على مدار الشهر.

وفي نفس السياق، بحث العلماء عن علاقة حبوب منع الحمل الهرمونية بحدوث اضطراب في نوم النساء، فعلى الرغم من أن حبوب منع الحمل تعمل على التخفيف من حدة أعراض الدورة الشهرية، لكنها تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم في أول يومين أو ثلاثة أيام من تناولها، وبالتالي تسبب اضطراب النوم.

أما عن مرحلة انقطاع الطمث، فقد أثبتت الدراسات أن التقلّبات الهرمونية الناتجة عن هذه المرحلة، تسبب هبّات ساخنة للجسم، واضطرابات في المزاج، ما يؤثر مباشرةً على عدد ساعات النوم وجودته.