كوريا الشمالية: مساعي زيادة العقوبات ضدنا سيعرقل نزع السلاح النووي


آخر تحديث: August 10, 2018, 2:06 pm


أحوال البلاد

قال مسؤول في وزارة الخارجية بكوريا الشمالية، إن مساعي بعض المسؤولين الأمريكيين لزيادة العقوبات الدولية ضدنا، ستؤدي إلى عرقلة مرحلة نزع السلاح النووي.

وأوضح المسؤول الذي فضّل عدم الكشف عن هويته، أن الولايات المتحدة لا تلتزم بالقواعد الأخلاقية الأساسية لشريكها في الحوار، وفق خبر لوكالة الأنباء الكورية الشمالية، نقلته وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية.

وأشار أنه لا يمكن توقّع تحقيق أي تقدم في نزع السلاح النووي، طالما أن الولايات المتحدة تواصل انتهاج سيناريوهات بالية، انتهجتها إداراتها السابقة وباءت بالفشل.

وأكد أنه ما من ضمان لاستمرار الاستقرار الذي تحقق بصعوبة كبيرة في شبه الجزيرة الكورية، داعيا الولايات المتحدة إلى الاستجابة للجهود المخلصة لكوريا الشمالية.

والسبت الماضي، انتقد وزير الخارجية الكوري الشمالي يونغ هو، مواصلة الولايات المتحدة الأمريكية فرض عقوبات على بلاده رغم اتخاذ الأخيرة إجراءات "حسن النية".

وقال الوزير، إنه رغم "بادرة حسن النية" التي اتخذتها كوريا الشمالية، فإن واشنطن تبقي على العقوبات ضد بلاده.

والجمعة الماضية، فرضت واشنطن، عقوبات على مصرف روسي أجرى تعاملات مالية مع بيونغ يانغ، إضافة إلى فرد روسي وشركتيْن صينية وأخرى كورية شمالية.

وتخضع كوريا الشمالية لسلسلة عقوبات اقتصادية وتجارية وعسكرية، بموجب 10 قرارات اتخذها مجلس الأمن الدولي منذ 2006، بسبب برامجها للصواريخ الباليستية وتجاربها النووية.َ