وقالت الوزيرة نورية بن غبريط للإذاعة الوطنية، إن الإنترنت، بما فيها شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك، سوف تحجب خلال النصف ساعة الأولى من كل امتحان خلال فترة الامتحانات التي تمتد من 20 إلى 25 يونيو الجاري.

وأضافت بن غبريط "لقد وضعنا جهازا فنيا بمقدوره تعليق الاتصال بالإنترنت ومنع الشبكات الاجتماعية بداية من الأربعاء لمنع تسرب مواد البكالوريا (الثانوية)".

ويتم أيضا تنصيب أجهزة تشويش على الهواتف النقالة في كل مركز امتحانات.

يأتي القرار بعد موجة تسريبات كبيرة، عبر الإنترنت لامتحانات الشهادة الثانوية على مدار العامين الماضيين.