قراءة في صحف السبت العالمية 2018-06-09


آخر تحديث: June 9, 2018, 3:30 pm


أحوال البلاد
بقلم: صحف دولية

نشرت الجارديان موضوعا لأوليفر هولمز وحازم بلوشة من منطقة خزاعة في قطاع غزة حيث التقوا بوالدة المسعفة الطبية رزان النجار التي قتلت بالرصاص الإسرائيلي خلال المظاهرات التي تجري على حدود القطاع

قالت والدة النجار أن رزان ظنت أن المعطف الأبيض سوف يحميها، لكن على ما يبدو أن المعاطف البيضاء لم تعد توفر لهم الحماية أمام القناصة الإسرائيليين.

وتوضح الجريدة أن الطواقم الطبية في غزة يرتدي أعضاؤها معاطف بيضاء عليها عواكس ضوئية قوية لكي تنبه الجنود والقناصة أنهم يعملون لإسعاف المصابين كما أنهم يتحركون دوما ببطء وبشكل متقطع عندما يتجهون إلى المصابين في مناطق الاشتباك قرب السياج الحدودي.

وتضيف الجريدة أن الطواقم الطبية دوما ما يقوم أعضاؤها برفع صوتهم بالنداء "لا تطلق الرصاص نحاول إسعاف المصابين" لتنبيه الجنود حتى لايطلقوا عليهم النار، موضحة أن المتطوعين الطبيين يشعرون بالخوف من أن هذه السياسة لم تعد مجدية أمام الجنود الإسرائيليين بعد مقتل رزان.

وتقول الجريدة إن رزان اتخذت كل الإجراءات المعروفة خلال محاولتها إسعاف أحد المصابين لكن رغم ذلك تلقت رصاصة في صدرها من أحد القناصة لتصبح ثاني عاملة طبية في غزة تلقى مصرعها برصاص القوات الإسرائيلية خلال 10 أسابيع.

 

ونشرت الإندبندنت موضوعا لكلارك ميندوك من نيويورك بعنوان: موللر يوجه اتهامات جديدة لمساعد سابق في حملة ترامب الانتخابية

تقول الجريدة إن رئيس لجنة التحقيق الأمريكية المستقلة التي تحقق في إدعاءات تلاعب روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة روبرت موللر وجه اتهامات لأحد مساعدي بول مانافورت مدير حملة ترامب الانتخابية.

وتوضح الجريدة أن الاتهامات تطال أيضا كونسانتين كيليمنيك أحد شركاء مانافورت والذي يقول المحققون إنه يتمتع بعلاقات طويلة وعميقة بالحكومة الروسية.

وتشير الجريدة إلى أن الاتهامات التي وجهت للرجلين تتضمن اتهامات بإعاقة العدالة والتآمر لإعاقة العدالة وهو ما يعني أنهما تعاونا معا للتأثير على أحد الشهود في القضية لتغيير شهادته بخصوص قيام مانافورت بتشكيل مجموعة ضغط في واشنطن لصالح أحزاب سياسية في أوكرانيا.

وتقول الجريدة إن مانافورت وفريقه القانوني لازالوا يبحثون عن رد مناسب للاتهامات الجديدة عندما يحين موعد نظرها في المحكمة الشهر المقبل لكنها تضيف أن مانافورت رد على جميع الاتهامات التي وجهها إليه موللر في السابق "بأنه غير مذنب".

وتوضح الجريدة أنه في حال إدانة مانافورت ومساعديه بهذه الاتهامات فإن العقوبة قد تصل إلى السجن مدى الحياة.

وتختم الجريدة بأن التحقيق الخاص توصل حتى الآن إلى توجيه اتهامات لنحو 20 شخصا من مساعدي ترامب السابقين في قضية ما يعرف بالتلاعب الروسي بالانتخابات الرئاسية عام 2016.

 

ونشرت الديلي تليغراف موضوعا عن لاعب النتخب المصري لكرة القدم والذي يحمل الجنسيتين المصرية والبريطانية سام مرسي، بعنوان: سام مرسي: في إنجلترا ننتظر فقط لكي يفشل الناس

تقول الجريدة إن اللاعب الذي يلعب لفريق ويغان أثليتيك سيشارك المنتخب المصري في كأس العالم المقبلة في روسيا مضيفة أنه في غرفة تبديل الملابس الخاصة بمصر في ملعب يكاترينابيرج الجمعة القادمة ستجري ترجمة تعليمات المدير الفني للمنتخب لكل لاعبي الفريق باللغة العربية إلا واحد فقط..

وتضيف الجريدة أن هيكتور كوبر الأرجنتيني الذي يتحدث الإسبانية سيلقي محاضرته الفنية للاعبين قبل أن يترجمها مساعدوه إلى اللغة العربية لجميع اللاعبين بينما يتولى أخر ترجمتها إلى اللغة الإنجليزية لسام مرسي همسا في أذنيه.

وتقول الجريدة إن مرسي هو واحد من 7 لاعبين في المنتخب المصري يلعبون في إنجلترا لكنه أقلهم شهرة رغم أنه أمضى موسما ناجحا بعدما ساعد ويغان في الصعود إلى دوري البطولة الإنجليزية أو الشامبيونشيب .

وتحكي الجريدة قصة والد سام الذي انتقل من مصر إلى مدينة مانشستر عندما كان يبلغ من العمر 21 عاما لكنه سريعا ما انتقل إلى ويلفرهامبتون ليعمل في أحد متاجر البيتزا وهناك التقى والدة سام ليتزوجا.

وتشير الجريدة إلى أن سام لم يمثل منتخب مصر حتى ضمه كوبر للمنتخب الأول قبل نحو عامين وذلك بعدما نبهه مساعده أسامه نبيه إلى وجود اللاعب بعدما شاهد مقاطع له نشرها أحد الصحفيين على شبكة الإنترنت.

 

من الصحف الأمريكية:

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن واحدة من أخطر السرقات التقنية للتكنولوجيا العسكرية للولايات المتحدة من قبل الصين، في وقت تحاكم فيه واشنطن أحد أخطر الجواسيس الذين عملوا لصالح الصين.

قالت صحيفة "واشنطن بوست" أنّ قراصنة معلوماتيين يعملون لمصلحة الحكومة الصينية سرقوا مجموعة كبيرة من المعلومات الحساسة العائدة إلى متعاقد مع البحرية الأمريكية، تتضمن خططا سرّية لتطوير نوع جديد من الصواريخ المضادة للسفن التي تُطلَق من على متن غواصات.

ونقلت الصحيفة عن محققين قولهم، إنّ ذلك الهجوم نفّذه في يناير وفبراير "متسللون" معلوماتيون يعملون في وزارة أمن الدولة الصينية ويتمركزون في مقاطعة جوانج دونج الصينية.

وحسب فرانس برس، يعمل المتعاقد الذي لم تذكر الصحيفة اسمه، في مركز "ذي نافال أندر سي وورفير" البحري ومقرّه نيوبورت في رود آيلاند. ويُجري المركز بحوثا ويُطوّر غواصات وأنظمة للأسلحة تحت الماء.

وقالت "واشنطن بوست" إن القراصنة تمكنوا من سرقة 614 جيجابايت من البيانات، بما في ذلك معلومات تتعلق بأجهزة الاستشعار وأنظمة التشفير فضلا عن مشروع يحمل اسم "التنين البحري".

ولم يذكر البنتاجون معلومات كثيرة عن مشروع "التنين البحري" الذي تم إطلاقه في عام 2012، إلا أنه يهدف إلى تكييف التقنيات العسكرية الحالية مع استخدامات جديدة.

وبناء على طلب البحرية الأمريكية، لم تُعط واشنطن بوست تفاصيل عن الصاروخ الجديد المضاد للسفن، لكنها أشارت إلى أنه أسرع من الصوت ويمكن إطلاقه من على متن غواصة.

ولم يُعلق الناطق باسم البحرية بيل سبيكس على معلومات الصحيفة، بذريعة وجود مخاوف أمنية. واكتفى بالقول إن البنتاجون يتكيف باستمرار مع التهديد السيبراني.

ولطالما كان التجسس المعلوماتي مشكلة عالقة بين أكبر اقتصادين عالميين. ويستهدف القراصنة المعلوماتيون باستمرار الجيش الأمريكي، في محاولة لسرقة معلومات.

وكان البنتاجون قد اعترف في وقت سابق بأن هؤلاء تمكنوا بالفعل من سرقة معلومات مهمة تتعلق بطائرة إف-35 ونظام باتريوت المضاد للصواريخ.

وقالت وزارة العدل الأمريكية، إن هيئة محلفين اتحادية أدانت يوم الجمعة ضابطا سابقا بوكالة المخابرات المركزية الأمريكية بتهمة تتعلق بالتجسس لنقله وثائق سرية للصين.

وحسب رويترز، أضافت الوزارة في بيان، أن هيئة المحلفين في فيرجينيا أدانت كيفين مالوري (61 عاما) بنقل معلومات دفاعية لمساعدة حكومة أجنبية واتهامات أخرى ويواجه الحكم عليه بأقصى عقوبة وهي السجن مدى الحياة عند محاكمته في 21 سبتمبر.

وقال مسئول أمريكي مطلع على القضية إن هذه القضية مثلت خرقا أمنيا خطيرا سلط الضوء على الجهود الحثيثة للمخابرات الصينية لجمع أسرار أمريكية حساسة.

ووجد المسئولون أربع وثائق، من بينها ثلاث وثائق تضمنت معلومات سرية، مخزنة على هاتف محمول حصل عليه مالوري من أجل الاتصالات السرية من مايكل يانج الذي التقى معه مالوري عندما سافر إلى شنغهاي في مارس وأبريل 2017 حسبما أشارت وثائق بالمحكمة.

وقال البيان، إن مالوري أبلغ مكتب التحقيقات الاتحادي إنه استنتج  أن يانج يعمل لدى جهاز مخابرات جمهورية الصين الشعبية.

وأضاف أن إحدي الوثائق التي كانت موجودة على الهاتف "تضمنت معلومات فريدة تحدد هوية المصادر البشرية التي كانت تساعد الحكومة الأمريكية".

 

ويقول المحلل الاقتصادي والكاتب روبرت سامويلسون في مقال بصحيفة واشنطن بوست إن حروب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التجارية ليست بشأن الاقتصاد بل السياسة، وإن فرض الرسوم العالية الأخيرة سيسفر في أفضل حالاته عن رفع الأسعار المحلية وخفض الإقبال على المنتجات الأمريكية بالخارج، وفي أسوأ حالاته ربما يتسبب في انهيار النظام التجاري لفترة ما بعد الحرب العالمية الثانية ويدخل العالم بمرحلة لإعادة البناء تهيمن عليها الصين كأكبر دولة تجارية في العالم.

وأوضح سامويلسون أن ترامب انخرط في حملة ضخمة ليقنع الأمريكيين بأن الأجانب ومنتجاتهم هم السبب في المشاكل الاقتصادية لأمريكا. ووصف ذلك بأنه دعوة قوية للتعصب الوطني، قائلا إن أغلب الحجج التي استند إليها ترامب غير صحيحة.

وأكد أن ترامب ظل منسجما مع دعوته منذ الأيام الأولى لعام 2016، حيث أعلن آنذاك أنه سيوجه صفعات لشركاء أمريكا التجاريين بالرسوم وقد فعل.

ويحاجج ترامب منذ بداية حملته الانتخابية بأن المسئولين الأمريكيين أفشلوا المباحثات التجارية وأعطوا للأجانب أكثر مما يجب وللمصدرين الأمريكيين أقل مما يجب، ونتج عن ذلك عجز تجاري كبير دمر فرص العمل الأمريكية، وأن البطالة تفاقمت بسبب نقل الشركات متعددة الجنسيات مصانعها إلى الدول النامية للاستفادة من انخفاض الأجور وانخفاض تكاليف الإنتاج هناك، ثم تصدير المنتجات منخفضة الأسعار إلى أمريكا.

وعلق سامويلسون بأن هذه المعلومات صحيحة لكن تأثيرها قد تم تصويره بشكل مبالغ فيه، وأكد أن الولايات المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية قدمت تنازلات كبيرة في التجارة لأوروبا واليابان لمساعدة اقتصاداتها لإعادة إحيائها، كما أن الشركات متعددة الجنسيات نقلت مصانعها إلى الخارج (أغلبها بالدول الصناعية المتقدمة).

وقال إن العلاقة بين العجز التجاري وفقدان فرص العمل توجد على مستوى المصانع الفردية، لكنها لا توجد أبدا على المستوى العام في البلاد.

وأضاف أن السبب الرئيسي في فقدان فرص العمل وغلاء الأسعار هو كون الدولار العملة الرئيسية في العالم، وأن الأجانب والمستثمرين يريدون الحصول عليه للقيام بمهام تجارتهم واستثماراتهم، وهذا من شأنه أن يحافظ على ارتفاع سعره وانخفاض أسعار الواردات.