المجلس البلدي في الناصرة يخفق بإقرار "ميزانية 2018"


آخر تحديث: March 13, 2018, 8:44 am


أحوال البلاد

 

فشل المجلس البلدي في مدينة الناصرة، مساء يوم الإثنين، في المصداقة على ميزانية البلدية للعام 2018 الجاري، بأغلبية 10 أعضاء وتأييد 8 آخرين.

وعقد المجلس البلدي، مساء اليوم، جلسة في البلدية، والتي حضرها أغلبية الأعضاء، لبحث العديد من المشاريع والخطوات وللمصادقة على ميزانية البلدية لعام 2018.

وأسقطت البلدية الميزانية بعد التصويت الذي تضمن 10 أصوات رافضة للميزانية متمثلة بأعضاء جبهة الناصرة، والمحامي أشرف محروم عن شباب التغيير، والدكتور سليم سليمان عن القائمة الأهلية، مقابل 8 أصوات، الأمر الذي فتح باب الجدل ين أعضاء المعارضة وبين رئيس بلدية الناصرة، علي سلّام.

وأثناء الجلسة، دارات مشادات كلامية ونقاشات صاخبة بين رئيس البلدية والدكتور سليم سليمان، كاد على إثرها أن تُفض الجلسة.

وفي هذا السياق، صرًح رئيس القائمة الأهلية، د. سليم سليمان، في حديث لـ"عرب ٤٨"، أنه "بداية أسقطت البلدية لعدم وجود ائتلاف، أما السبب الأهم فهو اعتراضنا على كثير من البنود والميزانيات المطروحة وأيضًا على ناتج ميزانية 2017، وذلك نتيجة لإخفاق الإدارة، فمثلًا انخفضت الميزانية المقدمة للنوادي الرياضية، وبالمقابل تم زيادة ميزانية الشرطة بمبلغ 300 ألف شيكل، في الوقت الذي يشوب عمل الشرطة الكثير من الغموض وعلامات الاستفهام".

وأوضح سليمان أنه "على الرغم من وجود شرطة في المدينة إلا أن وتيرة العنف تزيد بشكل رهيب وحركة السير تزداد اختناقًا، كما وأنه خلال 4 سنوات لم يتغيّر مسطح المدينة قيد أنملة، ولازالت المدينة عبارة عن أحياء مكتظة، والمنطقة الصناعية تحتاج للكثير من العمل، ولهذا السبب صوتنا بالرفض".

وفي تعقيب للمحامي أشرف محروم، قال لـ"عرب ٤٨"، إن "نحن لم نصوت لصالح الميزانيّة نظرًا لبند رصد ميزانية مرةً أُخرى لشرطة المدينة، على الرغم من اجتماع المجلس البلدي سابقًا ومطالبته بإخراج الشرطة من قائمة الميزانيات لعدم شرعيتها، ولكن الرئيس علي سلّام ضرب بعرض الحائط بهذه الاتفاقية لأسباب غير مبررة، وبناءً عليه تم إسقاط الميزانيّة اليوم".

يذكر أن المحامي أشرف محروم كان قد رفع قضية على بلدية الناصرة قبل شهر من الآن احتجاجًا على تعيين صبيح ملحم مسؤول الأمن والأمان وقد ؟هدد بعدم التصويت على الميزانية.