العفو الدولية : السلطة و"إسرائيل" تتحملان مسؤولية الوضع الكارثي بغزة ويجب على المجتمع الدولي التدخل


آخر تحديث: February 19, 2018, 12:10 pm


أحوال البلاد

حمّلت منظمة العفو الدولية السلطة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الوضع الكارثي في قطاع غزة، داعية المجتمع الدولي للتدخل لإنقاذ سكان القطاع.

وقالت ياسمين الطاهر مسؤولة الاعلام في المنظمة بالشرق الأوسط وشمال افريقيا في حديث لها، "إن السلطة الفلسطينية و"إسرائيل" يتحملان الوضع الكارثي في غزة، ويجب عليهما عليهما إنهاء معاناة سكان القطاع".

وأضافت: "الوضع في قطاع غزة كارثي للغاية والتقارير الواردة إلينا حول حقوق الإنسان سيئة جداص، وعليهما احترام حقوق الإنسان البسيطة في غزة مثل الصحة والغذاء والكهرباء والوقود والحق بالحياة".

ودعت الطاهر المجتمع الدولي للتحرك العاجل لإجبار "إسرائيل" والسلطة لاحترام حقوق الإنسان في قطاع غزة، وإنهاء معاناة سكانه.

ويعاني قطاع غزة من تدهور خطير في الحياة الاقتصادية والإنسانية، وحذرت وزارة الصحة من كارثة صحية في حال لم تحل أزمة الوقود لمشافي غزة فضلاً عن نقص الأدوية والمعدات الطبية الأساسية.

كما يعاني القطاع من إجراءات فرضتها حكومة فتح برئاسة رامي الحمد الله تتمثل بخصم رواتب موظفي السلطة وحرمان غزة من الكهرباء والدواء وفرض الضرائب الاقتصادية.