ارتفاع معدل التضخم إلى 52.37% في السودان في ظل ارتفاع أسعار المواد الغذائية

ارتفاع معدل التضخم إلى 52.37% في السودان في ظل ارتفاع أسعار المواد الغذائية


آخر تحديث: February 15, 2018, 1:29 am


أحوال البلاد

أعلن مسؤولون الأربعاء أن معدل التضخم في السودان وصل خلال شهر كانون الثاني/يناير الماضي إلى 52.37%، مع زيادة أسعار المواد الغذائية التي أدت إلى تظاهرات قمعتها السلطات الأمنية.

 

وقال كرم الله علي مدير عام الجهاز المركزي للإحصاء في مؤتمر صحافي إن معدل التضخم هذا هو "الأعلى في السنوات الأخيرة"، وتضاعف مقارنة بشهر كانون الأول/ديسمبر حيث بلغ 25.15%.

 

وأشار علي إلى أن هذا المعدل أعلى من نسبة 19.5% التي توقعتها ميزانية الحكومة السودانية للعام 2018.

 

وعزا علي القفزة في التضخم إلى ارتفاع أسعار المواد الأساسية مثل الخبز والسكر وزيت الطعام.

 

وتواصل الأسعار الارتفاع منذ انفصال جنوب السودان عن السودان في عام 2011، لكن في كانون الثاني/يناير أدى ارتفاع أسعار الخبز إلى خروج بعض التظاهرات التي فرقتها قوات الأمن وشرطة مكافحة الشغب.

 

وفقد السودان 75% من إنتاج النفط بسبب الانفصال، وكان هذا العامل الرئيسي في التأثير على احتياطي السودان من العملات الصعبة التي يستخدمها لاستيراد المواد الغذائية.

 

كما أثر على الجنيه السوداني الذي تراجع مقابل الدولار في السوق السوداء.

 

وبلغت قيمة الجنيه الأربعاء 33 جنيها للدولار الواحد في حين أن السعر الرسمي من قبل البنك المركزي هو 30 جنيها للدولار.

 

وعانى الاقتصاد السوداني من العقوبات الاقتصادية الأميركية التي فرضت منذ عام 1997 بعد اتهامه بدعم جماعات إسلامية متطرفة إضافة للنزاع في إقليم دارفور غرب البلاد.

 

ومع أن الولايات المتحدة رفعت العقوبات في 12 تشرين الأول/أكتوبر الماضي إلا أن مسؤولين سودانيين يؤكدون أن البنوك العالمية ما زالت تتحفظ في التعامل مع السودان بسبب إبقاء اسمه في قائمة "الدول الراعية للإرهاب".

 

وتشير مؤسسات مالية دولية إلى أن هذا الأمر يمنع السودان من الحصول على "إعفاءات لديونه الخارجية".