500 عملية جراحية مؤجلة.. صحة غزة: نخشى من الساعات القادمة


آخر تحديث: February 14, 2018, 7:06 pm


أحوال البلاد

حذرت وزارة الصحة في غزة، صباح اليوم الأربعاء، من انتكاسات صحية كبيرة على مرضى السرطان والدم جراء انعدام النظافة في مستشفيات قطاع غزة، مبينةً أن عدد العمليات الجراحية المؤجلة ارتفع إلى 500 عملية.

وقال الناطق باسم الوزارة أشرف القدرة في بيان مقتضب إن هناك خشية من انتكاسات صحية كبيرة قد تطرأ على مرضى السرطان وامراض الدم جراء انعدام النظافة في المستشفيات مع عدم توفر علاجات المناعة، خلال الساعات القادمة.

وأوضح القدرة أن العمليات الجراحية المؤجلة ارتفع إلى 500 جراء توقف خدمات النظافة وعدم توفر بيئة صحية آمنة لليوم الرابع على التوالي في المرافق الصحية.

وتوقفت شركات النظافة في مستشفيات ومرافق وزارة الصحة عن العمل صباح يوم الأحد جراء عدم تلقيها مستحقاتها المالية.

ويعمل في قطاع النظافة 832 عاملًا لم يتلقوا رواتبهم منذ خمسة أشهر، وتبلغ قيمة التعاقد الشهري لخدمات النظافة 943 ألف شيكل (11.3 مليون شيكل سنويًا)، وفق الوزارة.

ويؤثر توقف خدمات النظافة على عمل 40 غرفة عمليات جراحية و11 غرفة ولادة قيصرية، و100 مريض في العنايات المركزة و113 طفلًا في حضانات الأطفال.

كما يؤثر على الخدمات الصحية لأكثر من 700 مريض بالفشل الكلوي في خمسة مراكز لغسيل الكلى على مدار الساعة، بالإضافة إلى الخدمات الصحية لمئات المرضى المنومين في أقسام الجراحة والباطنة والقلب والأطفال والأورام، وأكثر من 200 سيدة حامل في أكشاك وأقسام الولادة.

وتؤدي الأزمة إلى الحد من عمل 50 مختبرًا طبيًا تُجري آلاف التحاليل الطبية يوميًا، و11 بنك دم تعنى بنقل عشرات وحدات الدم ومشتقاته للمرضى، كما لها تأثير على قدرة أقسام الأشعة على إجراء آلاف الخدمات التشخيصية.