العليا تزيد عقوبة عربيين أدينا بالتخطيط لتنفيذ عملية باسم داعش


آخر تحديث: November 14, 2017, 4:18 pm


أحوال البلاد

 

قبلت المحكمة العليا في القدس الاستئناف الذي قدمته النيابة العامة على قرار المحكمة المركزية في الناصرة في قضية اتهام الشاب بهاء الدين مصاروة (20 عاما) من يافة الناصرة وأحمد نبيل أحمد (22 عاما) من الناصرة بالتخطيط لتنفيذ عملية باسم داعش.

ويستدل من بيان المحكمة العليا حول الحكم الجديد الذي أصدرته أن "المتهمين كانا سينفذان عملية باسم تنظيم داعش الإرهابي ولا حاجة لذكر خطورة الأمر المعروفة، كما ونقبل ادعاء النيابة لأن العقوبات التي فرضت على المتهمين غير عادلة ولا تتناسب مع الإجراءات القضائية المتعارف عليها، وعليه فرض الحكم بالسجن 58 شهرا على بهاء الدين مصاروة و30 شهرا على أحمد أحمد وبقية الأحكام تبقى على ما كانت عليه".

وكانت المحكمة المركزية قد فرضت سابقًا على الشاب مصاروة بعد إدانته بـ"التخابر مع عميل خارجي ودعم داعش" والذي تمت تبرئته من تهمة "مساعدة عدو في وقت حرب السجن" الفعلي 46 شهرا والسجن 12 شهرا مع وقف التنفيذ وغرامة بقيمة 8 آلاف شيكل، أما على الشاب أحمد فقد فرضت السجن 22 شهرا والسجن مع وقف التنفيذ لمدة 6 أشهر وغرامة بقيمة 5 آلاف شيكل، وجرى إدانته بـ"التخطيط لتنفيذ عملية" وتبرئته من تهمة "مساعدة عدو في وقت حرب".