الألمان يلجأون لحل طارئ من أجل مونديال اليد


آخر تحديث: January 11, 2017, 5:52 pm


أحوال البلاد

 فيما يتطلع عشاق كرة اليد في ألمانيا إلى ما سيقدمه المنتخب الألماني في بطولة العالم الخامسة والعشرين ، التي تنطلق فعالياتها اليوم الأربعاء في فرنسا ، ستكون هذه هي البطولة الرياضية الأولى التي يتابعها المشجعون الألمان عبر الانترنت.

وتنطلق فعاليات البطولة اليوم في فرنسا بمشاركة 24 منتخبا وتستمر فعالياتها حتى 29 كانون ثان/يناير الحالي ، ولكن جميع المحاولات التي بذلت لبث فعاليات البطولة تلفزيونيا في ألمانيا باءت بالفشل.

 

وأعرب الاتحاد الدولي للعبة عن أسفه لعدم بث مباريات البطولة تلفزيونيا في ألمانيا.

وقال باتريك ستروب مدير المسابقات بالاتحاد الدولي لليد أمس الثلاثاء : "كنا نود بالطبع أن تبث المباريات تلفزيونيا في ألمانيا إذا تم التوصل لحل. ولكن ، لسوء الحظ ، لم يتم التوصل لهذا الحل".

وكان الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لليد تدخل بنفسه لعقد اجتماعات عديدة بين شبكات البث التلفزيوني في ألمانيا والشركة مالكة حقوق البث التلفزيوني للبطولة ولكن لم يتم التوصل لأي حل.

وأعرب الاتحاد الدولي لليد عن أمله في ألا تتكرر نفس المشكلة في النسخة التالية التي تستضيفها ألمانيا والدنمارك عام 2019 .

وقال ستروب : "نرى هذا أيضا كأحد التحديات التي تواجهنا في المستقبل".

وبدلا من متابعة مباريات البطولة عبر شاشات التلفزيون ، سيلجأ المشجعون الألمان الآن لحل طارئ وهو متابعة المباريات عبر موقع الانترنت الخاص بأحد رعاة البطولة، بسبب بيع الاتحاد الدولي حقوق البث التلفزيوني للبطولة لإحدى الشركات التي رفضت بث فعاليات البطولة على شاشات التلفزيون غير المشفرة بألمانيا خشية عرض مباريات البطولة في دول أخرى من خلال الترددات الألمانية عبر القمر الاصطناعي.

ولهذا ، قفز "دويتشه كريدي بنك" إلى الصورة بصفته أحد الرعاة للبطولة العالمية وقدم حلا عاجلا لإنقاذ الموقف بما يضمن عدم الإضرار باستثماراته في رعاية البطولة، خاصة وأن عدم بث مباريات البطولة سيقلص من قيمة العقود الإعلانية إلى أدنى درجة ممكنة.

ووصف بوب هانينج نائب رئيس الاتحاد الألماني للعبة هذا الحل من قبل البنك الألماني بأنه "منقذ كرة اليد".

ووافق المسؤولون عن الإعلام الألماني على اقتراح البنك لبث المباريات مباشرة على موقع البنك بشبكة الانترنت.

كما يستطيع المشجعون مشاهدة المباريات من خلال تحميل قناة البنك على موقع "يوتيوب" علما بأن هذا سيكون متاحا لأي وسيلة (تلفزيون أو هاتف أو كمبيوتر وغيرها) متصلة بالانترنت.

وأكد المسؤولون عن شبكة الاتصالات والانترنت في ألمانيا أن هذا الحل لن يواجه أي مشاكل في ظل تطور شبكة الاتصالات في ألمانيا.

كما تجدر الإشارة إلى أن بث المباريات على الانترنت سيكون محصورا بين دخول اللاعبين إلى أرض الملعب وبعد انتهاء المباريات مباشرة مما يعني عدم مشاهدة أي لقاءات تجرى مع اللاعبين والمدربين بعد المباريات.