مخترع المحرك النفاث .. فرانك ويتل


آخر تحديث: January 5, 2017, 9:19 pm


أحوال البلاد

تعريف بالمخترع : Frank Whittle مخترع المحرّك النّفاث هو فرانك ويتل. وُلِد فرانك في يونيو 1907 غرب انجلترا. وفشل مرّتين في الالتحاق بالقوات الجويّة البريطانيّة الملكيّة كونه أقصر من الطّول المثالي، ولكنّه استطاع الانضمام إليه عام 1923. صار فرانك ضابط طيّار في 1928.

ومن خلال ملاحظته، وجد ويتل أنّه ينبغي أن تحلّق الطائرات في مستويات أعلى حيث تقلّ مقاومة الهواء. وهذا يحتاج إلى سرعات أعلى، وكانت المحرّكات المتواجدة حينها لا توفّر مثل ذلك الشّرط. لذلك طرح ويتل الفكرة وبدأ في تنفيذها باستخدام مروحة في هيكل الطّائرة لعمل تدفُّق أسرع للهواء، وبهذا تندفع الطّائرة بسرعة أكبر وباستهلاك أقل للوقود مقارنةً بمحرّك المكبس.

العمل على تصميم للمحرّك النّفاث: طرح ويتل هذه الفكرة في فترة دراسته. ولكنّه حصل التّمويل الكافي في عام 1935، وقام بالتعاون مع السلاح الجوّيّ بتشييد نموذج أوّلي للمحرّك بالطّريقة التي تصوّرها.

 

تم الإنتهاء من العمل على هذا التّصميم عام 1941 أي بعد ستّ سنوات. وصار جاهزًا للتجريب. و جرت أول تجربة بواسطة المحرّك الوليد في يوليو 1941. ولحسن الحظّ أثبت المحرّك فعاليّة كبرى، وتبنّت بعدها الولايات المتّحدة الأميريكيّة هذا المشروع.

صارفرانك ويتل استاذًا بالأكاديميّة البحريّة الأميريكيّة في ولاية أنابوليس بعد تقاعده عام 1948 برتبة عقيد. وتوفّي عام 1996.

فكرة عمل المحرّك النّفاث : يتم استخدام المحرّك النّفاث في هياكل الطّائرات العسكريّة.

يعتبر المحرّك النّفاث محرّك دفع حراري يعمل عن طريق نفث الغازات والهواء السّاخن من الأجزاء الخلفيّة منه، ويقوم باستمداد الهواء من المقدّمة لاستخدامه في حرق الوقود وتوليد الطّاقة. ينتج عن هذا الحرق غازات ساخنة تمكّن الطّائرة من الاندفاع بأقصى سرعة.

وبلا شكّ، فإنّ الطّائرة النّفاثة أفضل وأكثر فعاليّة وكفاءة من الطّائرة المعتمدة على المراوح فقط حيث لا تستهلك الطّائرة النّفاثة نفس القدر من الوقود، كما أنّ أجزاءها الميكانيكيّة تعمّر أطول.

تطوّر المحرّك النّفاث:تطوّر شكل المحرّك النّفاث الذي صنعه ويتل إلى عدد من المحرّكات النّفاثة التي تستخدم في استخدامات عديدة. كلّها يتحصّل على قوّة الدّفع من سرعة الغازات المنبثقة.
1- محرّك مضخّة الماء: تحصل قوّته من النّافورات المائيّة التي تنبعث من القنوات الخرطوميّة.
2- التوربين النّفاث.
3- التوربين المروحيّ
4- الصّاروخ: يضمّ كل الوقود على متنه، ويتم حرقه ليحدث الاندفاع لأعلى.
5- النّفاث الضّغطي: يتم ضغط كل الهواء الدّاخل بسبب سرعته وشكل القناة.
6- المروحة التوربينيّة
7- محرّك دوران: محرّك يُقاد بواسطة مراوح خارجيّة.

بريطانيا أم ألمانيا ؟
نفّذ ويتل فكرته، وبذلك صارت بريطانيا أول دولة في العالم تمتلك محرّكًا نفّاثًا. ولكن الغريب أنّ هناك عالم ألمانيّ آخر اسمه هانز فون اخترع طائرةً نفّاثة في ذات التّوقيت تقريبًا قامت بأوّل رحلة في عام 1936 وقامت طائرة ويتل البريطانيّة برحلتها عام 1938.